بقاؤك في منزلك طاعة لله ثم لولي أمرك وحفاظٌ على مجتمعك

اترك تعليقا